الأحد , 19 نوفمبر 2017
الشريط الاخباري
كندا تبيع الماريغوانا للترفيه عن مواطنيها

كندا تبيع الماريغوانا للترفيه عن مواطنيها

كشف إقليم أونتاريو الكندي عن خطط لبيع الماريغوانا لأغراض ترفيهية في متاجر تخضع لإدارة حكومية وعبر الإنترنت، ما يجعله أول إقليم يستجيب لخطوة الحكومة الاتحادية بتقنين استخدام هذا المخدر بحلول منتصف العام المقبل.

وسينشئ الإقليم، وهو أكبر أقاليم كندا من حيث عدد السكان، لجنة للرقابة على القنب ويفتتح ما يصل إلى ٨٠ متجراً بحلول تموز (يوليو) ٢٠١٩ مشابهة لتلك التي تبيع الكحوليات لكنها منفصلة عنها.

وسيتيح الإقليم مبيعات الماريغوانا عبر الإنترنت اعتباراً من تموز (يوليو) ٢٠١٨ عبر موقع تديره الحكومة فقط.

وقال الإقليم إن قرارات بشأن التسعير والضرائب ستتخذ بمجرد توفير الحكومة الاتحادية مزيداً من التفاصيل عن الأمر.

وقالت الحكومة الليبرالية في كندا إنها تريد أن تضمن انخفاض السعر بما يكفي لتشجيع المستهلكين على الانصراف عن السوق السوداء.

وسيكون السن القانوني لتعاطي وشراء وحيازة الماريغوانا في أونتاريو لا يقل عن ١٩ عاماً.

واقترحت الحكومة الاتحادية هذا العام في تشريعها الأساسي أن يكون السن القانونية ١٨ عاماً.

وسيبحث نواب البرلمان خطة الحكومة الاتحادية هذا الشهر لدى عودة المجلس للانعقاد، ما يجعل كندا أول دولة من مجموعة الدول السبع الصناعية التي تقنن الاستخدام الترفيهي للماريغوانا على المستوى الوطني والثانية عالمياً بعد أوروغواي.

واستخدام الماريغوانا لأغراض طبية قانوني بالفعل في كندا.