Saturday, February 16, 2019
Banner Top
لاعب ريال مدريد مارسيلو: أحن إلى رونالدو وكيكو

آفاق الاخبارية – أكد الظهير الأيسر لفريق ريال مدريد لكرة القدم، البرازيلي مارسيلو، على حزنه لمغادرة زميليه في الفريق سابقا المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، وحارس المرمى كيكو كاسيا.

ونقل موقع “ماركا – Marca” الإسباني عن مارسيلو قوله: “علاقتي كانت قوية بـ كريستيانو وبعائلته وبصديقته، لعبت 9 سنوات إلى جواره، ومن الطبيعي أن يكون رحيله محزنا”.

وتابع البرازيلي أيضا: “شعرت بالحزن أيضا عندما رحل كيكو كاسيا، كان يجلس إلى جواري في غرفة تغيير الملابس، اعتدت أن اسأله عن حاله يوميا، والآن لا يوجد أحد إلى جانبي”.

وانتقل كريستيانو رونالدو إلى صفوف يوفنتوس الإيطالي، في المركاتو الصيفي الماضي، وكيكو كاسيا إلى ليدز يونايتد الإنجليزي، خلال فترة الانتقالات الشتوية الأخيرة.

مارسيلو عن بيل: نتواصل بلغة الإشارة

وأوضح مارسيلو أنه يجد صعوبة في التواصل مع زميله الويلزي غاريث بيل، بقوله: “على جانبي الآخر يجلس بيل، ولكن بيل لا يتحدث الإسبانية، يتحدث الإنجليزية فقط، ونحن نتواصل بلغة الإشارة، يقول: مرحبا وأهلا ووداعا، أو النبيذ جيد، هذا كل شيء”.

أما فيما يتعلق بالفريق الملكي فقال مارسيلو إنه لا يجد سببا للرحيل عن ريال مدريد، وإنه لن يرحل عن الفريق إلا لو أرادوا هم ذلك في العاصمة الإسبانية، مضيفا: “أثق في نفسي وعملي، ولكني سأرحل إن جاء اليوم الذي لا يريد ريال مدريد وجودي بين صفوفه. سأكون حزينا، لكني سأغادر”.

مارسيلو: رحيل زيدان كان صدمة!

وأشاد مارسيلو بالفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد سابقا، مشيرا إلى أن رحيله المفاجئ عقب تتويجه باللقب الثالث على التوالي لدوري أبطال أوروبا “كان غريبا لأن أغلبنا لم يكن يعلم شيئا عنه، ولأن كل شيء كان رائعا، كانت صدمة بالنسبة لي”.

وأضاف حول علاقته بالمدرب الفرنسي، قائلا: “علاقتنا كانت رائعة وكنا نتحدث يوما، كان مهتما بي ودافع عني. زيزو كان ممتازا معي، كان محترفا، وأنا فعلت كل شيء لأجله، جريت وقاتلت ولعبت مصابا. لقد فعلت كل شيء لزيدان”.

ويستعد مارسيلو، اليوم الأربعاء، مع زملائه لمواجهة مضيفه أياكس أمستردام الهولندي، وذلك في ذهاب دور الـ 16 لدوري أبطال أوروبا.

0 Comments

Leave a Comment

[custom-facebook-feed]

Recent Posts