1. أمل نصير تفتتح المعرض الفني الشامل في جامعة اليرموك
  2. نسخة اتفاقية الاتوبارك في إربد التي حصلت عليها افاق نيوز
  3. خلاف بين أعضاء اللجنة المختصة بدراسة كلف إنتاج الألبان محليا إلى يأجل إعلان الكلف الحقيقية لإنتاج الألبان .
  4. القبض على داهس عائله حاول الفرار إلى إحدى الدول المجاورة
  5. البطاينة: (220) تسويه بقيمة (2 مليون وربع) دينار لمتعثري قروض صندوق التنمية
  6. ربط كهربائي خليجي اوروبي عبر الاردن ومصر
  7. Pakistan’s MCR Selects GetSwift for Last-Mile Delivery Technology at Pizza Hut
  8. Top International Business Lawyer Mark H. Tulloss Joins Kalbian Hagerty LLP
  9. تعديلات مقترحة على قانون الانتخاب
  10. صعود عمان وسقوط القوى
  11. عرب وفرس وأتراك
  12. إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة مادبا
  13. مشكلة تواجه الحجاج الأردنيين
  14. وفاة شخص اثر حادث دهس في محافظة العاصمة
  15. تقرير الدفاع المدني خلال الـ’24’ ساعة الماضية
  16. فيلادلفيا تعقد دورة تدريبية في منهجيات التحكيم الدولي في المناظرات
  17. وفد من لجنة هيئة الاعتماد يزور جامعة الزرقاء
  18. ألف و مائه و خمسه و سبعة طلب تعيين أكاديميين وإيفاد قُدمت إلى الجامعة الهاشمية
  19. “قاموس للسباب”
Saturday, July 20, 2019
Banner Top
  1. أمل نصير تفتتح المعرض الفني الشامل في جامعة اليرموك
  2. نسخة اتفاقية الاتوبارك في إربد التي حصلت عليها افاق نيوز
  3. خلاف بين أعضاء اللجنة المختصة بدراسة كلف إنتاج الألبان محليا إلى يأجل إعلان الكلف الحقيقية لإنتاج الألبان .
  4. القبض على داهس عائله حاول الفرار إلى إحدى الدول المجاورة
  5. البطاينة: (220) تسويه بقيمة (2 مليون وربع) دينار لمتعثري قروض صندوق التنمية
  6. ربط كهربائي خليجي اوروبي عبر الاردن ومصر
  7. Pakistan’s MCR Selects GetSwift for Last-Mile Delivery Technology at Pizza Hut
  8. Top International Business Lawyer Mark H. Tulloss Joins Kalbian Hagerty LLP
  9. تعديلات مقترحة على قانون الانتخاب
  10. صعود عمان وسقوط القوى
  11. عرب وفرس وأتراك
  12. إصابة أربعة أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة مادبا
  13. مشكلة تواجه الحجاج الأردنيين
  14. وفاة شخص اثر حادث دهس في محافظة العاصمة
  15. تقرير الدفاع المدني خلال الـ’24’ ساعة الماضية
  16. فيلادلفيا تعقد دورة تدريبية في منهجيات التحكيم الدولي في المناظرات
  17. وفد من لجنة هيئة الاعتماد يزور جامعة الزرقاء
  18. ألف و مائه و خمسه و سبعة طلب تعيين أكاديميين وإيفاد قُدمت إلى الجامعة الهاشمية
  19. “قاموس للسباب”
…تداول المناصب و عبادة الكرسي
 خلدون نصير

مدير عام آفاق للإعلام تنظيم المؤتمرات والمعارض

أكتب هذا المقال بعد مراجعه مستفيضه لمعظم المناصب في الأردن سواء كانت تعيين أم منتخبه، و لن أتعرض بهذا المقال إلى التعيين لأننا كلنا نعلم أن أليه التعيين في الأردن و خصوصاً للمراكز المتقدمه يذهب معظمها و كأنها توريث.
ولكن ما يلفت النظر أكثر، إننا شعب نطالب  بتداول السلطه و المنصب ولكن للأسف لا نمارسها أبداً
(إلا من  رحم ربي )
فعلى سبيل المثال ؛ نأتي على ذكر الأنتخابات النيابيه و نلاحظ أن 90% من المرشحين   يكونوا من المجالس السابقه أو من الذين ترشحوا ولم يحالفهم الحظ  و بذلوا الغالي و النفيس و بكل الطرق حتى لو وصل إلى مصطلح (الغايه تبرر الوسيله)  فيبدأ بشراء الذمم و يبدأ الكذب و النفاق  إلى أن تنتهي هذه المعركه و التي فعلاً أقل تقدير لوصفها هي معركه حقيقيه بلا ضوابط.
و المثال الأخر ينطبق على مؤسسات المجتمع من غرف تجاره و غرف صناعه و جمعيات و أية هيئات منتخبه قطاعياً و إجتماعياً.و هنا الشيئ المضحك والمثير للسخريه حقا فعلى مدار الخمسة عشر عاماً الأخيره لم يجري أي تغيير يذكر بإنتخابات هذه المؤسسات، فمن يجلس على الكرسي يعتبره حقاً له و أن آي تغيير منشود من قبل البعض يُعتبر أصوات شاذه عليها أن تغير موقفها وتصمت والا كانت معاديه وعدوه له.
ومن الجدير بالذكر أن رأس المؤسسه المنتخبه في المجالات اعلاه و منذ اليوم الأول يعمل جاهداً لضمان النجاح في دورته القادمه و يبدأ بوضع خطته  بالتزوير و اللعب بالسجلات الإنتخابيه، او في بعض مؤسسات يقوم بتعديل اسماء الهيئه العامه.
ومنهم من يعمل على رفع رأس مال المؤسسه لفتره محدوده لغايات الانتخابات ثم يعيده بعد الانتخابات . و منهم من يحول الغايات التجاريه وآخرين يدفعون للضمان الإجتماعي عن عدد هائل من العمال وكل ذلك للحفاظ على الكرسي .
و العجيب العجيب أنهم جميعاً في الجلسات العامه ديمقراطيون  و يطالبون بالتغيير و نسوا بيت الشعر الذي يقول
(( لا تنهَ عن خلقٍ و تأتي مثلهُ … عارٌ  عليك إذا فعلت عظيم))

نحن نطالب بالتغيير و نطالب الاخرين بالإبداع و نطالب بمعرفة مهارتهم و معرفة قدرة الأخرين و لكن بنفس الوقت لم ولن ولا نعطي المجال للأخرين بأن يتقدموا ، فلا أعرف هل هم يعانوا من انفصام ،ام أن للكرسي سحرٌ يطغى على عقل البشر و يشل  تفكيره و يضع غمامه سوداء على عينيه لدرجة أن يصبح عبداٌ له ويبدأ بفقدان بعض الشيء من كرامته ومبادئه للحفاظ عليه
…ولكم التعليق

Banner Content

0 Comments

Leave a Comment

[custom-facebook-feed]

Recent Posts