1. وزارة الصناعة والتجارة تخصص 1.5 مليون دينار لانشاء شركة خاصة تعنى بترويج الصادرات الوطنية
  2. خطة إقراضية زراعية بقيمة (47) مليون دينار للعام المقبل
  3. ماكرون: أتحمل جزئيا مسؤولية الغضب الشعبي
  4. وفد إسرائيلي إلى موسكو لبحث العملية العسكرية على الحدود مع لبنان ضد “الانفاق الهجومية” لحزب الله
  5. (246) مرشحا لعضوية مجالس إدارة الغرفة تجارية
  6. شمول فئات جديده في التأمين الصحي ممن يترواح دخلهم الشهري بين 300 الى 350 دينار
  7. جلالة الملكة في الدورة الثالثة لقمة رواد التواصل الاجتماعي العرب
  8. طقس بارد مع ظهور بعض السحب على ارتفاعات مختلفه
  9. حفل تأبين المرحوم باذن الله الأستاذ الدكتور محمو العجلوني
  10. Emirates Insurance Company Has Been Proclaimed The General Insurance Company Of The Year 2018 By MIIA
  11. “Phoenix” Contact now offers the “PLCnext Store” for its open control platform” PLCnext.”
  12. “فونيكس كونتاكت” تُطلق متجر “بيه إل سي نيكست” لمنصّة التحكّم المفتوحة “بيه إل سي نيكست”
  13. “IDOOH” enters Africa through partnership with “Abercairn Digital” to bring in-taxi entertainment to Nigeria
  14. “آي دي أو أو إتش” تدخل السوق الأفريقية من خلال الشراكة مع “أبيركايرن ديجيتال”
  15. موازنة 2019 تتضمن مخصصات لتنفيذ مشاريع كبيرة تسهم بتعزيز النمو الاقتصادي
  16. روسيا ثاني أكبر دولة منتجة للأسلحة بعد الولايات المتحدة
  17. الباص السريع يدمر بعضا من تاريخ الجامعه الأردنية
  18. ماكرون الذي اقترح إنشاء جيشٍ أوروبيٍ هو الآن يقفُ أمام جيشٍ من الأزمات الداخلية
  19. هبوط في البورصات العربية عدا الأردن وقطر
  20. “GEZE “LED Sensor Foot Switch for Automatic Door Systems
Friday, December 14, 2018
Banner Top
  1. وزارة الصناعة والتجارة تخصص 1.5 مليون دينار لانشاء شركة خاصة تعنى بترويج الصادرات الوطنية
  2. خطة إقراضية زراعية بقيمة (47) مليون دينار للعام المقبل
  3. ماكرون: أتحمل جزئيا مسؤولية الغضب الشعبي
  4. وفد إسرائيلي إلى موسكو لبحث العملية العسكرية على الحدود مع لبنان ضد “الانفاق الهجومية” لحزب الله
  5. (246) مرشحا لعضوية مجالس إدارة الغرفة تجارية
  6. شمول فئات جديده في التأمين الصحي ممن يترواح دخلهم الشهري بين 300 الى 350 دينار
  7. جلالة الملكة في الدورة الثالثة لقمة رواد التواصل الاجتماعي العرب
  8. طقس بارد مع ظهور بعض السحب على ارتفاعات مختلفه
  9. حفل تأبين المرحوم باذن الله الأستاذ الدكتور محمو العجلوني
  10. Emirates Insurance Company Has Been Proclaimed The General Insurance Company Of The Year 2018 By MIIA
  11. “Phoenix” Contact now offers the “PLCnext Store” for its open control platform” PLCnext.”
  12. “فونيكس كونتاكت” تُطلق متجر “بيه إل سي نيكست” لمنصّة التحكّم المفتوحة “بيه إل سي نيكست”
  13. “IDOOH” enters Africa through partnership with “Abercairn Digital” to bring in-taxi entertainment to Nigeria
  14. “آي دي أو أو إتش” تدخل السوق الأفريقية من خلال الشراكة مع “أبيركايرن ديجيتال”
  15. موازنة 2019 تتضمن مخصصات لتنفيذ مشاريع كبيرة تسهم بتعزيز النمو الاقتصادي
  16. روسيا ثاني أكبر دولة منتجة للأسلحة بعد الولايات المتحدة
  17. الباص السريع يدمر بعضا من تاريخ الجامعه الأردنية
  18. ماكرون الذي اقترح إنشاء جيشٍ أوروبيٍ هو الآن يقفُ أمام جيشٍ من الأزمات الداخلية
  19. هبوط في البورصات العربية عدا الأردن وقطر
  20. “GEZE “LED Sensor Foot Switch for Automatic Door Systems
«الفوترة» أساس مكافحة التهرب الضريبي

خالد الزبيدي

خلافًا للحوار المطول الذي نفذته الحكومة مع هيئات القطاع الخاص والاحزاب وفعاليات وخبراء وإعلاميين اقتصاديين حول قانون ضريبة الدخل تم التركيز على مكافحة التهرب الضريبي، وتم الحديث عن نظام فوترة سيكون له دور كبير في الحد من التهرب الضريبي بحيث تغطي الفواتير معظم القطاعات التي لا تدفع ما يجب عليها من ضرائب، واعتبرت في حينه الاعفاء الاضافي للمواطنين بدل نفقات التعليم والصحة التي تشكل بندا مهما في نفقات الاسرة والافراد طريقا مؤثرا لمكافحة التهرب الضريبي، الا ان مشروع القانون الذي اعلن عنه لا يتضمن هذه النفقات والمقدرة في القانون الحالي النافذ بـ 4000 دينار سنويا مدعوما بفواتير تقدم لدائرة ضريبة الدخل والمبيعات.

 أعتقد جازما ان الكرة لا زالت في مرمى الحكومة، وان الحاجة تتطلب تمتين الثقة بين الحكومة والمواطنين وذلك من خلال اتخاذ تخفيضات حقيقية على الضريبة العامة على المبيعات لمجموعات من السلع التي تم رفعها بداية العام من الصفر و4 ٪ الى 10 ٪ وادت الى موجة من الغلاء تمثل في نتيجة مسح دائرة الاحصاءات العامة التي اعلنت عن ارتفاع الرقم القياسي لتكاليف المعيشة بأكثر من 5.7 ٪ في نهاية شهر تموز / يوليو الفائت، اما إعلان الحكومة عن تخفيض الضريبة العامة على مجموعة من الخضار والفواكه ومستلزمات الزراعة ليس بجديد حيث اقر في شهر شباط / فبراير الماضي حيث تم تجميد رفع الضريبة عليها طوال العام الحالي.

كان الاجدى زيادة ضريبة الدخل على القطاع المصرفي بحيث تمكن الحكومة من تحصيل المبلغ المستهدف البالغ 290 مليون دينار سنويا، وهذا من شأنه أن يحقق عدالة افضل ماليا واقتصاديا ولا يؤثر على حركة الاسواق التجارية التي تعاني ركودا عميقا إذا ما تفاقم سنجد إغلاقات بالجملة في القطاعات الجزئية التجارية.

مرة أخرى للضرائب ( المبيعات والدخل ) وظائف اقتصادية واجتماعية ومالية، وهي شكل من اشكال تدوير الثروة في المجتمع بدون إجحاف، وان يشعر المكلف ضريبيا بتحسين حقيقي للخدمات التي تقدمها من تعليم وصحة ونقل عام وبنية تحتية، وان على الحكومة البحث في طرق فعالة لتخفيض النفقات الجارية بما يسهل على الحكومة إدارة ملفاتها بيسر بعيدا عن الازمات التي ترهقنا جميعا..فالضرائب هي حق وواجب لكن بعدالة.

0 Comments

Leave a Comment

[custom-facebook-feed]

Recent Posts